الخميس، 31 مارس، 2011

خميس الرحيل

ناصر المحمد الاحمد الصباح رئيس وزراء دولة الكويت السابق منذ 7 فبراير 2006 الى 31 مارس 2011


بدايه اعتذر عن انقطاعي الطويل وذلك لظروف الله وحده عالم بها وفوق كل هذا التويتر جازاه الله اخذنا من اللتدوين العشق الاول وباذن الله راجعون بشكل كامل قريب لانه هذي الظروف الاستثنائيه تحتم علي وعلى غيري الرجوع للساحه للقيام بدورهم


نبارك للشعب الكويتي والشباب الكويتي بالاخص استقالة الحكومة وسوف تكمل فرحتنا برحيل نهائي لناصر المحمد الذي نقول له على ما حصل منه من سوء ادارة وفشل متعاقب بادارة البلد كفيت ووفيت وماقصرت وحان وقت ترك المجال لقياده اخرى لقياده تحقق طموح الشعب وتكون على مستوى التطلعات الشعبيه حكومة توقف الفتن حكومة تعمل على وقف الفساد المالي والاداري وتوسع الذمم حكومة يدها من حديد على المخطأ حكومة لها كيان وشخصيه قوية نجابه بها اعدائنا الخارجين والمتربصين من الداخل .


الامنية الاخيره اتمنى من كل قلبي حل مجلس الامه والدعوه لانتخابات جديده حتى تكتمل فرحتنا بمجلس تغلب عليه مصلحة الوطن على مثلحة الفرد .